مصلحة

مصلحة جمال الدين،إحدى الطالبات جامعة علوم القرآن جاكرتا رفعت رأس الجامعة بنيلها المركز الثالث في مسابقة تلاوة القرآن الكريم الدولية لفئة 30 جزءا التي أقيمت بدبي

حازت الطالبة مصلحة جمال الدين، إحدى الطالبات بجامعة علوم القرآن جاكرتا على المركز الثالث في مسابقة تلاوة القرآن الكريم الدولية لفئة 30 جزءا والتي أقيمت بدبي، الإمارات العربية المتحدة، كما تم انعقاد هذه المسابقة من 16-22 من سبتمبر لعام 2023، يعد هذا الأنجاز العظيم فخرا واعتزازا للوطن بإندونيسيا بشكل عام، وللمجتمع الأكاديمي بجامعة علوم القرآن جاكرتا بشكل خاص.

تعد مسابقة تلاوة القرآن الكريم الدولية في مدينة دبي من إحدى المسابقات الرائدة والقيمة التي تشارك فيها العديد من حفظة القرآن الكريم من مختلف أرجاء العالم، فالطالبة مصلحة جمال الدين نجحت في منافسة الكثير من المشاركين الأقوياء والتي تصعب عليها اجتيازهم إلا بتوفيق من الله عز وجل، كما أظهرت الطالبة مصلحة والتي ما زالت تدرس في السنة الأولى بقسم أصول الدين والدعوة بجامعة علوم القرآن جاكرتا مهاراتها الفائقة والغير عادية في حفظ 30 جزءا من كتاب الله العزيز.

في جانب آخر، فإن جامعة علوم القرآن جاكرتا وبكل فخر تقدم خالص الشكر والتقدير والتهاني على المجهود الكبير الذي بذلتها الطالبة من أجل تحقيق هذا النجاح الرائع وهذا الإنجاز الكبير. والطالبة مصلحة كانت بصحبة أحد الأساتذة وهي الدكتورة حسن الخاتمة عند توجهها إلى دبي من أجل المشاركة في بطولة دبي الدولية لمسابقة تلاوة القرآن الكريم لعام 2023.

والجدير بالذكر أن الطالبة مصلحة جمال الدين وهي من محافظة سولاويسي الجنوبية قبل هذه المسابقة التي أقيمت بدبي كانت قد مثلت إندونيسيا في مسابقة تلاوة القرآن الكريم بالجزائر لعام 2022، ثم تم تعيينها سفيرا للبلاد في تلك المناسبة، كما نالت الطالبة مصلحة على المركز الثاني في مسابقة تلاوة القرِآن الكريم لفئة 30 جزءا على المستوى الوطني والتي انعقدت في محافظة كاليمانتان الجنوبية لعام 2022، وأيضا حققت الطالبة مصلحة جمال الدين المركز الأول في مسابقة حفظ القرآن الكريم لفئة 30 جزءا على المستوى المحلي لعام 2023، والتي أقيمت في مدينة بوني بمحافظة سولاويسي الجنوبية والتي تقع في جزيرة سيلايار.

وخلال مقابلتنا مع الطالبة صالحة جمال الدين أثناء وصولها إلى بلدها الغالي إندونيسيا ذكرت بأن والدها كان دايما يدعوا لها بأن تحقق إبنته النجاح الكبير مجال تلاوة القرآن الكريم ليس في المستوى الإقليمي والمحلي فحسب، بل إلى المستوى الدولي يوما ما، وهذا النجاح سيكون فخرا للبلاد كله.

وصرحت الطالبة مصلحة قائلة: ” تأثرت جدا بهذا النجاح والإنجاز الكبير، وشعرت بالسعادة الفائقة، فوالدي العزيز كان يتمنى كثيرا أن أكون في هذا المستوى من النجاح في يوم من الأيام، وبتوفيق من لله وفضله، الحمد لله لقد نجحت”.

IMG-20230923-WA0004

2960284948

hafizah-2024201020