محاضرة البنك الإسلامي

محاضرة عامة بكلية الشريعة والإقتصاد الإسلامي تحت عنوان “دور الجامعات في تحقيق الإستقلال المادي والإقتصادي بالمعاهد الإسلامية”.

عقدت كلية الشريعة والاقتصاد الإسلامي بجامعة علوم القرآن جاكرتا يوم الأربعاء الموافق 29 من نوفمبر لعام 2023، محاضرة عامة خاصة لطالبات الكلية بعنوان “دور الجامعات في تحقيق الاستقلال المادي والاقتصادي بالمعاهد الإسلامية”. وأقيمت هذه المحاضرة  في القاعة الرئيسية بالحرم الجامعي في جامعة علوم القرآن جاكرتا.

تهدف هذه المحاضرة العامة  إلى فتح آفاق جديدة، وتعزيز مفاهيم طالبات كلية الشريعة والإقتصاد الإسلامي بالجامعة حول الدور الهام والبارز للتعليم العالي وخاصة الجامعات في تحقيق الإستقلال المادي والاقتصادي للمعاهد الإسلامية. كما تم دعوة متحدثا خبيرا ومتخصصا في هذا الموضوع وهو السيد ميشا نوجراها رمضان، خبير إقتصادي من قسم الإقتصاد والتمويل الإسلامي بالبنك الإسلامي الإندونيسي.

والجدير بالذكر فالسيد ميشا نوجراها رمضان شخصية ذات خبرة عالية، وخبير في مجالات الاقتصاد والتمويل الإسلامي. ونحن على يقين بأن حضور هذا المتحدث الكبير سيعطي لنا معلومات جيدة في هذا المجال، ليس ذلك فحسب، بل وسيفتح لنا آفاق علمية جديدة، وحلول هادفة لدى طالبات كلية الشريعة والإقتصاد الإسلامي بجامعة علوم القرآن جاكرتا في مواجهة المشاكل المادية والمالية والإقتصادية بالمعاهد الإسلامية.

كما صرحت معالي رئيسة جامعة علوم القرآن جاكرتا الدكتورة نجمة الفائزة في هذه المناسبة السعيدة بأن الجامعة قد ساهمت بشكل كبير في تنمية الإقتصاد والتمويل الإسلامي في إندونيسيا، ثم قالت: ” إن أكبر دليل على مساهمة جامعة علوم القرآن جاكرتا في مجال الإقتصاد الإسلامي هو وجود قسم دراسة قانون الإقتصاد الإسلامي في جامعتنا في المرحلتين البكالوريوس والماجستير، بالإضافة إلى قسم دراسة إدارة الزكاة والأوقاف، ليس ذلك فحسب، ولكن جامعة علوم القرآن أيضا تسعى إلى مبادرة فتح مشاريع إقتصادية هادفة للمجمتع من خلال فتح جمعية تجارية تعاونية خاصة بجامعة علوم القرآن جاكرتا.

ثم أضافت في تصريحاتها قائلة: “كما أن مبادرتنا في إنشاء جمعية تجارية تعاونية خاصة بجامعة علوم القرآن جاكرتا هي دليل واضح على التزامنا بدمج العلم مع المعاملات المالية الإسلامية.، ونأمل أن تكون هذه المباردة الأولى من نوعها في جامعة علوم القرآن جاكرتا نموذجا للمعاهد الإسلامية الأخرى، لتصبح أساسا للاستقلال الاقتصادي على المستوى المحلي”.

وفي هذه الجلسة الرائعة أوضح المتحدث الرسمي من البنك الإسلامي الإندونيسي عن خمس نقاط أساسية في بناء الجمعية التعاونية الإسلامية: أولا: الحاجة الماسة إلى تنمية الاقتصاد الإسلامي، ثانيا: الحاجة الماسة لتطوير الاستقلال الاقتصادي والمادي للمعاهد الإسلامية. وثالثا: الإشتراك في برنامج البنك الإندونيسي لتطوير الاستقلال الاقتصادي للمعاهد الإسلامية، ورابعا: عوامل النجاح الرئيسية وهي من خلال دراسة الموضوع بشكل جيد من التجارب السابقة في تعزيز النظام البيئي لوحدة الأعمال في المعاهد الإسلامية، خامسا: دور التعليم العالي وخاصة الجامعات في تطوير الاستقلال الاقتصادي والمادي في المعاهد الإسلامية.

وذكر السيد ميشا أن استراتيجية التسريع في تعزيز اقتصاد المعاهد الإسلامية تكمن في تنفيذ الجمعية التعاونية للبرامج التي أعدتها الجمعية بشكل جماعي على جميع أعضائها وبأفضل طريقة ممكنة، ومن ثم تعمل الجمعية بشكل جاد على بناء وتطويرالكفاءات المهنية والمهارات العملية، والتحكم على الأعمال الإدارية بشكل قوي، فضلا عن دعم المسؤولين في الجمعية في تحسين قوانين الجمعية..

حضر في هذه الجلسة الطيبة جميع طالبات كلية الشريعة والاقتصاد الإسلامي سواء من البكالوريوس والماجستير، وسيتم بثها مباشرة عبر قناة يوتيوب الرسمية لجامعة علوم القرآن جاكرتا. ونحن نتمنى من جميع طالبات كلية الشريعة والاقتصاد الإسلامي بجامعة علوم القرآن جاكرتا من خلال هذه المحاضرة العامة في توسيع وتحسين فهمهم لدور الجامعات في تحقيق الاستقلال الاقتصادي والمادي للمعاهد الإسلامية.

3977ec2a-a267-4c9b-86d1-67cf210c9c82
معالي رئيسة جامعة علوم القرآن جاكرتا الدكتورة نجمة الفائزة تسلم الدرع للمتحدث الرئيسي كهدية تذكارية

e5e2b31c-0860-4963-b0f3-de5081fc7077
عميد كلية الشريعة والإقتصاد الإسلامي بكالوريوس يعطي بعضا من الكتب للمتحدث الرئيسي

3a201c7a-63cf-4eb9-ad92-76ffe4092509
صورة جماعية أمام القاعة بعد انتهاء المحاضرة

970d68c8-5529-433f-8e5a-42f8bcdcf910

شاهدوا الفقرة الكاملة على منصة اليوتيوب الرسمية لجامعة علوم القرآن جاكرتا